جنة العشاق
جنة العشاق


 
الرئيسيةالرئيسية  التسجيلالتسجيل  دخول  

شاطر | 
 

 ابو ايوب الانصاري

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
أسير القلم
المشرف العام
المشرف العام
avatar

رقم العضوية : 1 مكان سكنك ~ : مدينه النصور
الجنس : ذكر
عدد آلمواضيع : : 130
تاريخ التسجيل : 22/07/2015
العمر : 29
الموقع : http://aw44.dahek.net
المزاج : الرياضه

مُساهمةموضوع: ابو ايوب الانصاري   الأحد يوليو 26, 2015 8:09 pm

ابو ايوب الأنصاري


هو خالد بن زيد بن كليب بن ثعلبة بن عبد بن عوف بن غنم ، من أهل المدينة ، ومن قبيلة الخزرج ، وأمه زهراء بنت سعد بن قيس بن عمرو بن امرئ القيس ، كان له ولد فمات ، وتوفي وليس له ولد يرثه


ولما هاجر المسلمون من أهل مكة المكرمة إلى المدينة المنورة ، وآخى الرسول صلى الله عليه وسلم بين المهاجرين والأنصار ، آخى الرسول صلى الله عليه وسلم بين أبي أيوب ومصعب بن عمير رضي الله عنه

اسلام ابي ايوب


كان أبو أيوب الأنصاري من اوائل الذين أسلموا من أهل يثرب إذ أسلم قبل هجرة المصطفى إليها وبايع رسول الله صلى الله عليه وسلم بيعة العقبة الثانية مع من بايع من أهل المدينة

،وهي بيعة على الجهاد والدفاع عن رسول الله صلى الله عليه وسلم

جهاد أبي أيوب


وقد شارك أبو أيوب الأنصاري رضي الله عنه في غزوة بدر الكبرى وغزوة أحد وبني النضير وبني قينقاع وبني قريظة وغزوة الأحزاب وسائر الغزوات ، ولم يتخلف عن غزوة

غزاها رسول الله صلى الله عليه وسلم

ظل أبو أيوب الأنصاري رضي الله تعالى عنه شغوفاً بغزو الكفار حتى مات رضي الله تعالى عنه ، فقد غزا القسطنطينية في الجيش الذي أرسله معاوية بن أبي سفيان لتلك المهمة ،

ولم يتخلف عن غزوة غزاها المسلمون بعد عهد رسول الله صلى الله عليه وسلم إلا عاماً واحداً ، فإنه استعمل على الجيش رجلاً شاباً فقعد ذلك العام ، فجعل بعد ذلك يتلهف ويقول :

ما علي من استعمل علي ،وما علي من استعمل علي ، وما علي من استعمل علي، وكان رضي الله تعالى عنه يقول (انفروا خفافاً وثقالاً)سورة التوبة الآية 41 ، لا أجدني إلا خفيفاً وثقيلاً


الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
http://aw44.dahek.net
 
ابو ايوب الانصاري
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
جنة العشاق :: منتدي الدين الاسلامي-
انتقل الى: